in

قصص اطفال بالانجليزي

قصص اطفال بالانجليزي (English Stories for Kids) هو موضوع مقالتنا لهذا اليوم. يقرأ كثيرون قصة أطفال لأولادهم قبل النوم، لكن قليلون من يقرأونها باللغة الانجليزية. تُعتبر قراءة قصه للاطفال بالانجليزي من أفضل طرق تنمية مخيلة الطفل ومهاراته اللغوية. اقرأوا معنا مقالتنا التالية للتعرف على عدة قصص انجليزية، وترجمتها انجليزي عربي.

قصص اطفال بالانجليزي

نقدم لكم في مقالتنا التالية بعنوان “قصص اطفال بالانجليزي” مجموعة من أشهر القصص المتداولة عالمياً في مختلف الثقافات واللغات. نرجو لكم قراءة ممتعة.

1- روبن هود  – Robin Hood

Robin Hood was a young guy living in the woods with his friends. They all work as woodcutters.

روبن هود شاب يعيش في الغابة مع أصدقائه. يعملون كحطابين.

Robin was a very intelligent boy with a great sense of humor. He was an extremely skilled archer and always held a bow and an arrow.

كان روبن شاباً ذكياً جداًً، ويتمتع بحس عالٍ من الفكاهة. كان رام سهام من الطراز الرفيع، ويحمل دائماً سهماً وقوساً.

His friends were a group of outlaws and criminals who hid in the woods.

كان أصدقاؤه عبارة عن مجموعة من المجرمين والخارجين عن القانون المختبئين في الغابة.

They all lived in Sherwood forest in Nottingham. Forests were known to be dangerous places. People who go through forests usually got robbed or killed.

عاشوا جميعاً في غابة شيروود في نوتنغهام. كانت الغابات تُعرف بكونها أماكن خطرة، إذ يتعرض عابروها إلى السرقة أو القتل.

Robin Hood used to rob people who get into the woods. The story says that he only robbed rich people so that he could give the money to people in need.

اعتاد روبن هود على سرقة العابرين في الغابة. تقول القصة أن روبن كان يسرق الأغنياء فقط، ليتمكن من إعطاء أموالهم للمحتاجين.

Robin had many enemies. He was also wanted and police worked hard to get him into jail but never succeeded.

كان لروبن أعداء كثر. كان مطلوباً أيضاً، وبذل رجال الشرطة أقصى ما في وسعهم لزجه في السجن، لكنهم لم ينجحوا في ذلك أبداً.

The poor loved Robin and he was their idol. He is still a well-known lovable hero in many cultures around the world.

أحب الفقراء روبن هون، وكان يشكل قدوة لهم، ما يزال بطلاً محبوباً ومعروفاً في ثقافات كثيرة حول العالم.

2- القرد الذكي – The Clever Monkey

Once upon a time, there was a clever monkey living on a faraway island in England. There was a big apple tree on that island.

كان يا ما كان في سالف العصر والأوان، ثمة قرد ذكي يعيش على جزيرة نائية في إنكلترا. على الجزيرة، كانت توجد شجرة تفاح كبيرة.

A crocodile was swimming nearby and saw the apple tree. He asked the monkey to throw him an apple. The monkey did so and the crocodile liked the sweet taste of the apple.

كان هناك تمساح يسبح قرب الجزيرة، ورأى شجرة التفاح. طلب من القرد أن يرمي له تفاحة. رمى القرد تفاحة للتمساح، أحب التمساح مذاق التفاحة الحلو.

The next day, the crocodile came back and asked for two apples, one for him and the other for his wife. The monkey gave him what he wanted.

في اليوم التالي، عاد التمساح طالباً تفاحتين، واحدة له والأخرى لزوجته. أعطاه القرد ما أراد.

When the crocodile came back home, his wife said: “Why don’t you eat the monkey’s brain so you can get as smart as he is?”

عندما عاد التمساح إلى منزله، قالت له زوجته: “لماذا لا تأكل دماغ القرد فتصبح ذكياً مثله؟”

The crocodile liked the idea and decided to invite the monkey to his house. The monkey was happy and came to have lunch at the crocodile’s house.

أُعجب التمساح بالفكرة، وقرر أن يدعو القرد إلى منزله. سُعِدَ القرد بذلك، وجاء لتناول الغداء في منزل التمساح.

Suddenly the crocodile attacked the monkey and said “I invited you here to eat your brain and become as smart as you are.”

فجأة، هاجم التمساح القرد، وقال له: “دعوتك هنا كي آكل دماغك، وأصبح بذكائك”.

The monkey pretended to be sad and said that he had forgotten his brain on the island. He asked the crocodile to get him back there to find his brain.

ادعى القرد كونه حزيناً، وقال أنه نسي دماغه على الجزيرة. طلب من التمساح إعادته إليها ليجد دماغه.

They came back to the island together. The monkey rushed to the tree and hid there. He laughed out loud and said: “Now you’ve lost two things, my brain, and the apples.”

عادا إلى الجزيرة معاً. هرع القرد إلى الشجرة واختبأ فيها. ضحك بصوت عالٍ، وقال: “الآن خسرت شيئين، دماغي والتفاح”.

ثالث قصة سنقدمها عليكم في مقالنا “قصص اطفال بالانجليزي” :

3- فرشاة الرسم السحرية – The Magical Paintbrush

Rose was a very poor girl who loved drawing. She couldn’t afford pencils, crayons, or paintbrushes so she drew on the sand.

كانت روز فتاة فقيرة جداً تحب الرسم. لم تستطع شراء أقلام رصاص، أو أقلام تلوين، أو فراشي رسم، لذلك كانت ترسم على الرمل.

One day, an old woman saw her drawing and liked it. She decided to give her a brush and a piece of paper. Rose took them happily and thanked the old lady.

ذات يوم، رأت سيدة مسنة روز ترسم، وأُعجبت بها. قررت أن تعطيها فرشاة رسم وورقة. أخذتهما روز بكل سرور، وشكرت السيدة المسنة.

“A new brush, what can I draw?” Rose thought to herself. She looked around and saw a group of ducks swimming in the lake. She decided to draw a duck.

“فرشاة جديدة، ماذا يمكنني أن أرسم؟” فكرت روز. نظرت حولها ورأت مجموعة من البط تسبح في البحيرة. قررت أن ترسم بطة.

Suddenly, the duck she drew flew and went to the lake. She yelled: “Wow! A magical paintbrush!.”

فجأة، طارت البطة التي رسمتها، وذهبت إلى البحيرة. صاحب روز: “يا للروعة! فرشاة سحرية.”

Rose was very kind. She drew everyone in the village what they needed. She drew the farmer a cow. She drew the teacher’s books and pens.

كانت روز لطيفة جداً. رسمت لجميع سكان القرية ما يحتاجون. رسمت بقرة للمزارع، وكتباً وأقلاماً للمعلم.

The king heard about the magical brush and sent a soldier to get Rose.

علم الملك بأمر الفرشاة السحرية، وأرسل جندياً ليجلب روز.

He asked her to paint trees with a lot of money on them. Rose refused and said: “But you are very rich. I only help poor people.” The king got mad and sent her to prison.

طلب منها أن ترسم له أشجاراً تحمل نقوداً. رفضت روز وقالت: “لكنك غني جداً، أنا أساعد الفقراء فقط”. غضب الملك وأمر بزجها في السجن.

Rose painted a key to the prison’s door and a horse to help her escape. Today, she only uses her brush to help people in need.

رسمت روز مفتاحاً لباب السجن، وحصاناً ليساعدها على الهرب. تستخدم روز فرشاتها اليوم لمساعدة المحتاجين فقط.

4- قصص اطفال – طوني والتنين – Tony and the Dragon

Once upon a time, there was a brave knight called Tony. He was very adventurous and traveled around the world on his horse.

كان يا مكان في سالف العصر والأوان، كان ثمة فارس مغوار يدعى طوني. كان مغامراً جداً، ويسافر حول العالم على ظهر حصانه.

Once, he arrived in a small faraway village and met a man living in a cave. The man told him about a dragon that appeared recently in the village and scared people.

ذات مرة، وصل إلى قرية نائية صغيرة، وقابل رجلاً يعيش في كهف، أخبره الرجل عن تنين ظهر مؤخراً في القرية وأخاف الناس.

The villagers didn’t know what to do. They tried giving the dragon all of their food but it didn’t work out. They gave him all the animals in their farms but he kept attacking them.

لم يعرف القرويون ما عليهم فعله. حاولوا أن يعطوا التنين كل طعامهم، لكن لم يفلح الأمر. أعطوه كل الحيوانات في مزارعهم لكنه تابع مهاجمتهم.

Then they gave the dragon all the gold and money in the village but he wasn’t satisfied. The king sent a group of soldiers to kill the dragon but they couldn’t.

أعطوه كل المال والذهب في القرية، ولكن ذلك لم يرضيه. أرسل الملك مجموعة من الجنود لقتل التنين، ولكنهم لم يتمكنوا من ذلك.

The king had an idea which is to send his daughter to the dragon. The daughter sat by the lake and waited for the dragon to appear.

لمعت فكرة في رأس الملك مفادها أن يرسل ابنته إلى التنين. جلست الأميرة قرب البحيرة بانتظار ظهور التنين.

Tony knew about this plan and refused to leave the princess by herself. He followed her to the lake and waited for the dragon to appear.

علم طوني بشأن الخطة، ورفض أن يترك الأميرة بمفردها. تبعها إلى البحيرة، وانتظر ظهور التنين.

The dragon finally appears and wants to eat the princess. Tony fights bravely and eventually manages to kill the dragon.

يظهر التنين أخيراً، ويريد أن يأكل الأميرة. يقاتله طوني بشجاعة، وينجح في النهاية في قتله.

Tony and the princess get back to the palace. They fall in love and get married. They live happily ever after.

يعود طوني والأميرة إلى القصر. يقعان في الحب ويتزوجان، ويعيشان بسعادة وهناء.

بهذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالتنا بعنوان “قصص اطفال بالانجليزي”. نتمنى أنها نالت إعجابكم وأثارت اهتمامكم. أخبرونا، هل ستقومون بسردها على أطفالكم قبل النوم؟ نتمنى ذلك.

Written by Hala Issa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.