Black Friday الجمعة السوداء


Black Friday الجمعة السوداء

الجمعة السوداء

ثمة مناسبات وأعياد كثيرة ترتبط بأيام محددة في السنة ومن هذه الأيام يوم الجمعة السوداء. مما لا شك فيه أن عدداً كبيراً منا قد سمع بمصطلح “الجمعة السوداء” أو ما يسمى باللغة الإنكليزية Black Friday . ولهذا اليوم أهمية كبيرة في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا تتجلى في حُمّى التسوق وتخفيضات الأسعار.

وسنستعرض فيما يلي أهم المعلومات عن هذا اليوم خاصةً وأننا مقبلون عليه بعد عدة أيام.

الجمعة السوداء

الجمعة السوداء وأصل التسمية

الجمعة السوداء هو يوم الجمعة الأخير من شهر تشرين الثاني/نوفمبر من كل عام والذي يلي عيد الشكر مباشرةً. وتعود تسمية هذا اليوم بهذا الاسم كما هو شائع لعام 1869 وأزمة الكساد التجاري في الولايات المتحدة التي هزت الاقتصاد الوطني جرّاء عمليات المضاربة بالعملات والذهب بين التجار وتدخل الحكومة لوقف ذلك ما أدى إلى انخفاض كبير بالأسعار، فما كان من بعض التجار إلا أن قاموا بعرض منتجاتهم بأسعار مخفضة جداً لحمايتها من الكساد وتجنب الخسارة قدر الإمكان. ومنذ ذلك الحين جرت العادة على أن تقوم المتاجر والشركات بتقديم تخفيضات كبيرة في هذا اليوم من كل عام. وجرّاء هذه التخفيضات كان المواطنون يهرعون إلى المتاجر والمحلات التجارية للتبضع والتسوق مما كان يخلق أزمات مرورية في كافة الطرقات والشوارع ويعيق حركة المرور، وهذا دعى شرطة مدينة فيلادلفيا إلى وصف هذا اليوم بالأسود بداية خمسينيات القرن الماضي وشاعت تسمية هذا اليوم بالجمعة السوداء في الصحف والمجلات ووسائل الإعلام منذ ذلك الحين.

وتأتي أهمية هذا اليوم بالنسبة للتجار والمتسوقين على حد سواء كونه يأتي قبل عطلة عيد الميلاد ورأس السنة وموسم تسوق الهدايا والمنتجات المصاحب لهاتين المناسبتين الهامتين. حيث يود التجار تصريف المنتجات المكدسة في متاجرهم والتي لا يوجد اقبال عليها باقي أيام السنة، في حين يسعى المستهلكون لاستغلال التخفيضات في هذا اليوم لشراء الحاجيات والهدايا لموسم العطل. وتشهد جميع المتاجر والمحلات زحمةً لا نرى لها مثيل باقي أيام السنة ويقف الناس بالطوابير لاستغلال التخفيضات التي قد تصل الى 90% على معظم المنتجات المعروضة. وأحياناً كثيرة لا تنتهي العروض بنهاية اليوم بل قد تستمر عدة أيام حتى نفاذ البضائع المعروضة.

ولا يقتصر هذا اليوم على الولايات المتحدة فقط، بل انتشر تباعاً إلى كندا وأوروبا والمكسيك وبعض الدول الآسيوية، ومع ذلك لا يعد هذا اليوم عطلة رسمية إلا في بعض المناطق والولايات كولاية كاليفورنيا وفلوريدا على سبيل المثال.

الجمعة السوداء أم البيضاء!

حتى الوطن العربي لم يكن غائباً عن حُمّى التسوق في هذا اليوم ولو أن هذه المناسبة لم تكتسب صخباً سوى في السنوات القليلة الماضية فقط. فقد بدأ هذا التقليد في الإمارات العربية المتحدة عبر بعض الأسواق الإلكترونية عام 2014 لتتبعها بعض الدول الأخرى عبر المتاجر والمجمعات الكبرى على الرغم من بعض التحفظات لتجنب التقليد الأعمى للغرب. وقد أطلق على هذا اليوم “الجمعة البيضاء” كونه أكثر قبولاً نظراً لخصوصية يوم الجمعة عند العرب والمسلمين. وأصبحنا نرى ازدحام المتسوقين أمام المتاجر والمجمعات التجارية الكبرى التي تعلن عن عروض التخفيضات في البلدان العربية في هذا اليوم.

 

التسوق على الانترنت

ولا تقتصر التخفيضات على المتاجر والمجمعات الكبرى، بل تتعداها إلى المتاجر الصغيرة والمتاجر الالكترونية على حدٍ سواء. وحتى كبرى الشركات المنتجة للسيارات والأجهزة الكهربائية والإلكترونية تقدم عروضها المخفضة في هذا اليوم وأبرزها سامسونج وأبل وغيرها. ويجب التنويه إلى ضرورة امتلاكك وسيلة دفع الكترونية مثل فيزا كارد او ماستر كارد أو باي بال وغيرها لتتمكن من الشراء من هذه المواقع.  ومن أبرز المواقع العالمية التي تطرح التخفيضات في هذا اليوم:

ومن أشهر المواقع في الوطن العربي:

وغيرها الكثير. يمكنك البحث على الانترنت للعثور على أهم المواقع والمتاجر في بلدك.

بعض النصائح المفيدة في هذا اليوم

تستغل بعض المتاجر والمواقع شغف الناس باستغلال عروض هذا اليوم للاستفادة من التخفيضات وذلك عن طريق طرح تخفيضات وهمية أو أسعار تزيد عن أسعار الأيام الأخرى وذلك لأن الناس اعتادوا تصديق كافة عروض هذا اليوم. لذلك يجب اتخاذ الحيطة والحذر عند الشراء من بعض المتاجر الالكترونية.

فيما يلي بعض النصائح لتجنب الوقوع ضحية عمليات الاستغلال التي تقع في هذا اليوم:

  • البحث جيداً عن أفضل العروض لنفس المادة المراد شراؤها سواء في المتاجر أو على شبكة الانترنت.
  • مراقبة أسعار المادة التي تريد شراءها قبل وبعد التخفيضات فقد تستغل بعض المتاجر هذا اليوم لرفع أسعارها ووضع تخفيضات وهمية لجذب المستهلكين مستغلةً اقبالهم على الشراء.
  • التبضع من المنصات الإلكترونية على الانترنت أسهل ويوفر عليك بعض المال فضلاً عن عناء النزول الى الأسواق والزحام والانتظار بالطوابير وهدر الوقت.
  • ومن أجل سلامتك، الحذر أثناء الازدحام وإبقاء نقودك أو البطاقات الائتمانية في موضع آمن وتجنب التدافع والجدال مع الباعة أو المتسوقين.

حوادث وطرائف الجمعة السوداء

لا يكاد يخلو هذا اليوم من الحوادث نظراً لشدة الازدحام والتدافع للاستفادة من العروض. فقد أصبح هذا اليوم مناسبةً للتعارك والتدافع ونفاذ صبر المنتظرين على الطوابير والذي يؤدي في كثير من الأحيان الى المشادات الكلامية التي تنتهي بالتعارك وقد تؤدي الى الموت أحياناً. ووفقاً لأحد المواقع فإن 10 أشخاص قد قضوا وأصيب 111 آخرون في الولايات المتحدة بين عامي 2006 و 2017  خلال هذه المناسبة جرّاء التدافع والتعارك والنوم أثناء قيادة السيارة بعد تعب الانتظار الطويل أمام المتاجر، ناهيك عن حوادث السرقة والنصب والاحتيال التي ترافق هذا اليوم.

ومن أبرز الطرائف التي حدثت في هذا اليوم أنه ذات مرة وبينما كان أحد الأزواج يتحدث مع زوجته في أحد المتاجر الكبيرة استدار لينظر إليها فلم يجدها، وبعد محاولات يائسة للعثور عليها خطرت بباله فكرة فوقف للتحدث مع احدى السيدات الجميلات وما هي إلا بضع ثوان ليجد زوجته أمامه عابسة غاضبة متوعدة.

كلمات تستخدم في الجمعة السوداء:
sales تنزيلات
deals صفقات
shopping تسوق
online shopping تسوق على الانترنت
stores متاجر
shops متاجر
waiting انتظار
queue رتل او طابور
waiting queue طابور الانتظار
crowds حشود أو جموع
gifts هدايا
christmas عيد الميلاد
shopping mania حمى التسوق

اقرأ المزيد من المقالات من هنا


اعجبك ؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

1

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *