الرئيسية » كتاب تعلم اللغة الانجليزية » قصص انجليزية قصيرة مترجمة » قصة ليلى والذئب بالانجليزي

قصة ليلى والذئب بالانجليزي

معهد المملكة البريطانية الدولية للعلاقات الثقافية والفرص التعليمية

قصة ليلى والذئب بالانجليزي (Little Red Riding Hood in English) هو عنوان هذا المقال. تعتبر قراءة قصة بالانجليزي من أهم الوسائل لتعليم اللغة الانجليزية. نقدم لكم في مقالاتنا تلخيص العديد من القصص مثل ملخص قصه ليلى والذئب مكتوبة بالانجليزي والعديد من الحكايات مختصرة ومترجمة. نتمنى لكم قراءة ممتعة.

قصة ليلى والذئب بالانجليزي

سوف نقرأ في هذا المقال قصة ليلى والذئب بالانجليزية مع الترجمة إلى العربية.

In a land far away lived a little girl with her mother in a house near the forest. Her name was Little Red Riding Hood. She was sweet and loved by everyone in the village.

في أرض بعيدة، عاشت فتاة صغيرة مع والدتها في منزل قرب الغابة. كان اسمها ليلى وكانت لطيفة ومحبوبة من قبل الجميع في القرية.

One day, her mother gave her a basket full of food and told her, “Take this basket to your grandmother, she is ill and weak, and don’t talk to strangers on the way.”

ذات يوم أعطتها والدتها سلة مليئة بالطعام وقالت لها: “خذي هذه السلة إلى جدتك، إنها مريضة وضعيفة وإياكِ أن تتحدثي مع الغرباء في الطريق.”

Little Red Riding Hood took the basket and went to her grandmother’s house. Halfway there, she ran into a wolf. She didn’t know what animal he was and wasn’t afraid of him at all.

أخذت ليلى السلة وذهبت إلى منزل جدتها. التقت بذئب في منتصف الطريق، ولكنها لم تكن تعرف ماذا يكون هذا الحيوان، ولم تشعر بالخوف منه على الإطلاق.

The wolf asked her, “Where are you heading, little girl?”

سألها الذئب: “إلى أين تتجهين أيتها الفتاة الصغيرة؟”

اقرأ الدرس التالي:  تلخيص قصة treasure island بالانجليزي

“To my grandmother’s.” She replied.

“إلى منزل جدتي.” أجابت.

“And what do you have in this basket?”

“وماذا لديك في هذه السلة؟”

“Some food and an apple pie.”

“بعض الطعام وفطيرة التفاح.”

The wolf cunningly smiled and told her “Where does your grandmother live?”

ابتسم الذئب بخبث وسألها “أين تسكن جدتك؟”

“She lives next to the water mill, near the river.” Little Red Riding Hood innocently answered.

“تسكن بجوار طاحونة المياه بالقرب من النهر”. أجابت ليلى ببراءة.

“Do you love your grandmother?” The wolf asked her.

“هل تحبين جدتك؟” سألها الذئب.

“Yes, I love her a lot”, answered Little Red Riding Hood.

“أجل أنا أحبها كثيراً” أجابت ليلى.

“Then why don’t you get her some flowers, she will be happy if you showed up with some flowers in your hand.”

“إذن لماذا لا تحضرين لها بعض الزهور، ستكون سعيدة إذا رأتك تحملين لها بعض الزهور في يدك”.

Little Red Riding Hood loved the idea and asked the wolf, “Do you know where I can find the flowers?”

أحبت ليلى الفكرة وسألت الذئب، “هل تعرف أين يمكنني أن أجد الزهور؟”

The wolf showed her the road and she started picking up the most beautiful flowers for her grandmother. Meanwhile, the wolf ran straight to the grandmother’s house and knocked on the door.

دلها الذئب على الطريق وبدأت تقطف أجمل الزهور لجدتها وفي هذه الأثناء ركض الذئب مباشرة إلى منزل الجدة وطرق الباب.

“Good morning, grandmother. I’m Little Red Riding Hood” said the wolf, “Open the door grandmother, I have brought you some food.”

اقرأ الدرس التالي:  قصة انجليزية قصيرة

“صباح الخير يا جدتي أنا ليلى” قال الذئب، “افتحي الباب يا جدتي فقد أحضرت لك بعض الطعام”.

“Lift the latch, my dear” called out the grandmother, “I am too weak and can’t get up.”

قالت الجدة: “ارفعي القفل يا عزيزتي، فأنا ضعيفة جداً ولا أستطيع النهوض”.

The wolf went in and went straight to the grandmother’s bed and without saying a word he locked her up in the closet then put on her cap, dressed in her clothes, and laid on her bed. The grandmother was too weak to defend herself.

دخل الذئب مباشرة إلى سرير الجدة، ودون أن ينبس ببنت شفة حبسها في الخزانة، ثم وضع قبعتها وارتدى ملابسها واستلقى في سريرها. كانت الجدة أضعف من أن تدافع عن نفسها.

When Little Red Riding Hood reached the house, she was surprised to find the door open, she entered and went to her grandmother’s bed and sat next to her.

عندما وصلت ليلى إلى المنزل فوجئت عندما وجدت الباب مفتوحاً، فدخلت وذهبت إلى سرير جدتها، وجلست بجانبها.

“Oh, grandmother,” said Little Red Riding Hood surprisingly, “what big ears you have.”

قالت ليلى متفاجئةً: “يا لهما من أذنين كبيرتين يا جدتي”.

“The better to hear you with, my child!” was the reply.

“لكي أسمعك جيداً يا صغيرتي” كان الرد.

“But, grandmother, what big eyes you have!” she said.

“ولكن يا جدتي لماذا عيناك كبيرتان جداً؟” قالت.

“The better to see you with, my dear.” answered the wolf.

“هذا أفضل كي أراك بشكل أفضل يا عزيزتي.” أجاب الذئب.

“But, grandmother, what a big mouth you have!” said Little Red Riding Hood.

اقرأ الدرس التالي:  قصص بالانجليزي قصيرة جداً

قالت ليلى “لكن يا جدتي فمك أيضاً كبير جداً”.

“The better to eat you with, my dear.” growled the wolf and pounced on her.

“هذا أفضل لكي أكلك به يا عزيزتي.” زمجر الذئب وانقض عليها.

Little Red Riding Hood screamed and tried to escape from the wolf. A woodcutter in the forest heard her screaming and came running to help her.

صرخت ليلى وحاولت أن تهرب من الذئب، فسمعها حطاب في الغابة وهي تصرخ فركض لمساعدتها.

The woodcutter took his ax and hit the wolf strongly that he fainted and threw him in the river and he was never seen again after that.

استل الحطاب فأسه، وضرب الذئب بشدة لدرجة أنه أغمي عليه، وألقاه في النهر ولم يره أحد بعد ذلك.

The man rescued the grandmother from the closet. She was so happy to see her granddaughter Little Red Riding Hood and hugged her and they all sat at the table and ate the apple pie.

أنقذ الرجل الجدة من الخزانة، وكانت سعيدة للغاية برؤية حفيدتها ليلى، واحتضنتها وجلسوا جميعاً على الطاولة، وأكلوا فطيرة التفاح.

As for Little Red Riding Hood, she had learned her lesson and promised her mother and her grandmother never to speak to strangers ever again.

أما بالنسبة إلى ليلى فقد تعلمت درسها ووعدت أمها وجدتها بألا تتحدث إلى الغرباء مجدداً.

كانت هذه قصة ليلى والذئب بالانجليزية (Little Red Riding Hood in English)، وهي من أجمل قصص الطفولة، وفيها درس مفيد للأطفال بألا يتحدثوا مع الغرباء.

أضف تعليق